الانترنت .. من منظور آخر

صورة

أصبح في الاصطلاح عند البعض أن الانترنت يعني مواقع التواصل الاجتماعي (فيس بوك ، تويتر ، وتس أب …) فكثير من الناس يدخل الفيس بوك مثلا ليدردش مع احد اصدقائه ومن ثم ينظر الى تحديثات الاخرين والصفحات المشترك فيها فيعجب بهذه ويعلق على الاخرى ثم يشكو من الملل الذي اصاب الفيس أو تويتر مؤخراً !!

لا يدرك الكثيرون أن الانترنت هو عالم آخر مليء بكل ما يتخيله الانسان من افكار يستطيع البعض به التحصل على وظيفة وآخر على قراءة كتب ثقافية عامة أو اكاديمية تسهل له الحصول على معلومة دون حاجة للغوص في اعماق الكتب .. يستخدمه البعض لنشر افكارهم ومواهبهم وتبادلها مع الاخرين ، ويمكن عن طريقه السفر والتأمل في عوالم أخرى والبعض يستخدمه للتسوق وهناك من يعتبره وسيلة لتعلم مهارات مختلفة في الحياة من علوم وحرف وفنون وطبخ ! ووسائل الترفيه فيه لا محدودة كما يستطيع البعض عن طريقه حل مشاكلهم والاجابة عن تساؤلاتهم المتنوعة.. وأشياء أخرى كثيرة لا حصر لها ولا يمكن لخيال انسان واحد ان يتخيلها وشعار “العالم بين يديك” هو بالضبط معنى الانترنت .
و هذه تجربتي مع “الانترنت والكتب” ..

أثناء الثانوي كنت محب جدا للاطلاع على الكتب غير الاكاديمية خصوصا مكتبة والدي الكبيرة التي كانت تضم المئات أو الآلاف من الكتب الدينية والأدبية والسياسية والعلمية .. كنت دائما أبدا الكتاب من حيث يعجبني وانهيه حيث يصيبني الملل أو حين يحلو لي كتاب آخر وتطور الأمر في الجامعة حيث ذهبت بعيدا عن بيتنا في الولاية التي كنا نعيش فيها فكنت اذهب للمكتبات الكبيرة ومعارض الكتاب محاولا تكوين مكتبي الخاصة وهنا اصبحت أحيانا اقرا الكتاب من بدايته حتى نهايته لأن الاحساس بالذنب الذي كان يصيبني عندما ابدا كتاب ولا اكمله كان متعباً ، بجانب ذلك كنت اعتمد على الانترنت كثيرا في قراءتي فكنت احاول استكشاف العالم من حولي من خلال ويكيبيديا ومراجعها الثقافات والاديان والافكار والعلوم .. التاريخ والسير الذاتية والمصطلحات .. لقد وجدت في قوقل ضالتي فأصبحت بدلا من قراءة كتاب به اكثر من 200 صفحة اشاهد فيديو في  نفس الموضوع مصورا ومنظما اكثر .. أو قراءة عدة مقالات عن نفس الموضوع لقد كان الامر ممتعا أكثر مما قبل .. تطور الأمر فوجدت ان هناك كثير من الكتب لديها مختصرات وملخصات تغني عن الحشو الكثير في داخلها فأصبحت هي الاخرى اتجاها آخر لي واكتشفت بالصدفة موقع goodreads.com  الذي يكتب فيه القاريء بعض الافكار عن الكتاب الذي قرأه فكنت دائما ما الجأ اليه لأقرأ آراء الناس المختلفة في الكتب ومحتواها .

إن الهدف الحقيقي من قراءة الكتب هو المقدرة على بناء التصورات ومناقشة الآخرين وتبادل الافكار والمعلومات واحيانا الترفيه وما دام هذا الامر يتحقق بطرق أفضل عن طريق الانترنت قلت في نفسي لما لا يكون هو الذي يحقق تلك الغايات بدلا عن القراءة المجردة للكتب فأصبحت أرى الانترنت منذ فترة بنظرة مختلفة تماما .

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s